تحقيق حلـــــم البشرية

الشريعة الإسلامية شريعة ربانية
تتميز بالشمول فهى نظام حكم ودستور دولة ومنهج حياة ونظام أمة
.. بها استطاع (( محمد )) صلى الله عليه وسلم – النبى الأمى _ أن يحقق حلم البشرية فى المدينة الفاضلة
على أرض الواقع وليس فى القراطيس والكتب والأحلام
.. واستطاع أن يجعل من حفنة من البدو رجالاً
أبدعوا حضارة من أزهى الحضارات الإنسانية وأعلاها فى التاريخ
.. ووصلوا بهذا المنهج الربانى إلى قمة المجد والسيادة والرفعة آخذين بيدالبشرية من دهاليز الظلام إلى آفاق النور والطهارة.
. و من هذا المنطق أنصف العقلاء شريعة الإسلام
..وأسوق لكم بعضاً مما أقر به أساطين الفكر ومن ابناء الحضارة الغربية
.. قال العلامة (( ساتيلا نا )) : أن فى الفقه الإسلامى ما يكفى المسلمين فى شريعتهم إن لم نقل ما يكفى الإنسانية كلها
.. ويقول دكتور (( هوكنج )) : أن فى نظام الإسلام استعداداً داخلياً للنمو وأنى أشعر بأنى على حق حين أقرر أن الشريعة الإسلامية
تحتوى بوفرة على جميع المبادئ اللازمة للنهوض .
ويقول القانونى الكبير ((فمبرى )) : موجهاً كلامه لنا نحن معشر المسلمين
.. (( إن فقه الإسلام واسع إلى درجة أننى أعجب كل العجب
كلما فكرت فى أنكم لم تستنبطوا منه الأنظمة والأحكام الموافقة لزمانكم وبلادكم )) !!
عندما أعلن المفكر الفرنسى (( روجيه جارودى )) إسلامه
.. أصاب العجب والدهشة الأوساط الثقافية والفكرية
ليس فى أوروبا فحسب بل عالمنا الإسلامى أيضاً
.. ولكنه أطفأ نار الدهشة بقوله :
(( لقد وجدت بعد بحث طويل أن دين الإسلام
هو الدين الوحيد الذى يخاطب عقلى)).

.وتقول المستشرقة الفرنسية (( أوديت بينى)) :
إن الإسلام هو العلاج الوحيد لكل الأمراض والمشكلات
التى تفشت فى المجتمعات الأوروبية
.. وأن الحضارة الإسلامية هى التى يجب أن نستمد منها
رقينا وحضارتنا على مر الأزمان.
ويقول : (( أوجست كونت )) :
إذا كان لابد من دين للبشرية فلن يكون هذا الدين إلا الإسلام ))
.. هذا شرع الله فأرونى ماذا شرع الذين من دونه ؟ ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون !!

ــــــــــــــــ

لحظة من فضلك:
فى ألمانيا توفيت سيدة عجوز فى الثانية والسبعين من عمرها دون أن يكتشف أحد وفاتها .. وبعد ثلاث سنوات .. نعم بعد ثلاث سنوات من موتها فى بيتها اكتشف أمرها بمحض الصدفة .. مما دعا التليفزيون الألمانى إلى دعوة الناس إلى التراحم كما يفعل أهل الشرق (( وطبعاً يقصد بأهل الشرق المسلمين )) .. وهذا يذكرنا بحديث النبى ( صلى الله عليه وسلم ) : قاطع رحمه فى النار … فما أرحم قيم الإسلام بمجتمعاتنا وما أحرا نا بالتشبث بهذه القيم ودعمها حتى لايصل الأمر فى مسيرة التغريب العلمانى إلى الوصول لما وصل إليه الغرب من قطع للرحم وعقوق للمسنين !!!!
الحمد لله الذى جعلنى من المسلمين

أخوكم فى الله
محمد الجرايحى

Advertisements

18 تعليقات على “تحقيق حلـــــم البشرية

  1. لعل من يسمون أنفسهم علمانيين يقرأوا هذا الكلام ليعرفوا مدى عظمة الدين الإسلامي ..

    وصلاحيته لكل العصور ..

  2. أخي ( محمد ) …

    والله ما يهاجمنا الغرب لأنهم عباقرة أو إن ما لديهم أفضل مما لدينا … بل لأنهم في خوف و رعب من قوة الإسلام و عظمته .. و لأنه الدين الحق … و ما نزل الإسلام إلا ليكون منهاج نسير عليه .. لأنه أوامر الله … و نحن إذا أتبعناها سيشكل هذا خطرا عليهم و على كبرياءهم الزائف …. و لأننا ساعتها سنقف سدا منيعا أمام حقاراتهم …

    الحمد لله أخي أنه خلقنا مسلمين ….
    اللهم ماجعلنا مسلمين فعلا و أداءا ….

    تحياتى لك أخي …

  3. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أخي الكريم محمد , جزاك الله خيري الدنيا و الآخرة على هالكلمات القوية و الحمد لله على نعمة الإسلام

    و الله ما وصلنا الى ما نحن عليه الا لأننا تخلينا عن تطبيق الشريعة و ابتغينا الدستور الوضعي قانونا و منهجا و انبهرنا بغيرنا و نسينا انه لا عز لنا الا بالإسلام و الله المستعان و لا حول و لا قوة إلا بالله

    وفقك الله و رفع من قدرك

    تقبل مروري ,أختك أم علي

  4. جزاكم الله خيرا ياخي

    ولعلي عزت بيجوفتش له كتاب رائع اسمه الاسلام بين الشرق والغرب يتحدث عن ثنايئة الاسلام

    بين الروح والماده

  5. السلام عليكم…

    اخي واستاذي محمد الجرايحي

    احيك بما كتبت على ما يعيشه المجتمع الاوربي من عدم ترابط وانقطاع صلة الرحم وتسيب عائلي

    والحمد لله والشكر لرب العالمين على نعمة الاسلام كيف يكون الترابط الاسري وصلة الرحم

    تقبل تحيتي

    دمـ الغربة ــوع

  6. أخي محمد
    ها أنا أعود مرة أخرى بعد غياب أملته ظروف ،إلا أن أحوالنا أضحت تبعث على البكاء…
    بالنسبة لموضوعك فهو جد هام،لأن الإسلام هو دستور البشرية وشريعتها ومنهاجها…
    لكن ليس كما يوظفه متأسلمو أيامنا هذه والذين أصبحت تعج بهم جنبات عالمنا الإسلامي والذين لا حديث لهم إلا عن الجهاد وتكفير كل من يخالفهم، وحيازة مقعد بالجنة من خلال القيام بعمليات تفجيرية تخلف وراءها اليتامى والمآسي الإجتماعية ولا تخدم الإسلام قيد أنملة بل تسيء إليه أكثر…
    ما أحوجنا الى الإسلام في طهارته ، وفهم صحيح من شأنه أن يسير بنا ونمشي به لعمارة الأرض …عدا هذا ليس هناك سوى الظلام
    مع متمنياتي لك أخي محمد بالتوفيق

  7. أخى الكريم ( جنى)
    إنهم على قلوبهم غشاوة ..
    لقد ران حقدهم على عقولهم

    بارك الله فيك أخى الكريم
    ويسعدنى دائماً تعليقاتك الطيبة
    اخوك
    محمد

  8. الأخت الفاضلة : الساحرة الصغيرة
    صدقت وكلامك يدل على وعيك بقضابا أمتك
    بارك الله فيك وأعزك
    وأشكرلك تواصلك العطر والذى يسعدنى دائماً
    أخوك
    محمد

  9. Mohammad-online
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أشكرلك تعليقك الطيب
    بالنسبة للاتهام بالارهاب أصبحت الآن حيلة الضعاف
    وكلاشيه جهاز للطبع

    شرفت بزيارتك الرائعة
    أخوك
    محمد

  10. الأخت الفاضلة : أم على
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لقد استبدلنا ما هو خير بما هو شر وسفه
    الشريعة الإسلامية هى ماشرعه المولى عزوجل لعباده لحياة أفضل وسعادة فى الاخرة

    لكن ماذا نقول …؟؟؟
    فالجهل عدو الأمم

    أشكرلك تواصلك الطيب والعطر
    أخوك
    محمد

  11. كلام ليس له تاثير غير زيادة تمسك بديننا الحنيف

    و قصة السيده العجوز مغزاها كبير و تدل علي مدي التفكك الموجود في دول الغرب

    تحياتي اخي

  12. دموع الغربة
    محمد الشعايرى
    MonTexo
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شرفت كثيراً بهذا المرور الطيب والتعليقات القيمة
    وأشرلكم تواصلكم الكريم
    وفى انتظاركم دائماً
    بارك الله فيكم وأعزكم

    أخوكم
    محمد

  13. أخى الفاضل : حمد العزرى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سعدت كثيراً بهذه الزيارة الطيبة العطرة

    نعم أخى : الإسلام هو منقذ البشرية
    ولابد أن يكون لنا نحن دور لتقديم الإسلام للعالم بصورته الصحيحة

    أخوك
    محمد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s